ريادة الاعمال وأسباب ضعفها فى الوقت الحالى

ريادة الأعمال وأسباب ضعفها فى الوقت الحالى

مفهوم ريادة الاعمال 

ريادة الاعمال هى عبارة عن فكرة جيدة تستطيع من خلال بعض الوسائل التقنية تطويرها الى ان تصبح فكرة مشروع رائعة يمكن ان تستفيد منها وتفيد غيرك مستقبلا . وتختلف ريادة الاعمال بإختلاف نوع النشاط الذى يعمل به كل فرد على حدة وتترواح الأعمال بين شركات فردية او شركاء ومن خلال النشاط الجديد يمكنهم إتاحة فرص جديدة للوظائف.


مضى سنوات كثيرة منذ ان عرفنا هذة المصطلح كلمة ريادة الاعمال وكيف تصبح رائد اعمال ناجح ولكن حتى الان ولا نزال سنوات نناقش فقط فى معرفة كلمة ريادة أعمال

ريادة الاعمال واسباب ضعفها فى الوقت الحالى

حينما تبحث على مستوى العالم العربى تجد ان حجم رواد الأعمال كبير جدااا ولكن حتى الان اغلبهم لم يلقى نجاحا او يخاف دائما من المستقبل ويظل يفكر بخوف دون تحقيق شئ فعلى خاصة فى ظل الظروف الثورية التى نعيشها فى وقتنا الحاضر.

من أهم الأسباب التى تعمل على ضعف رواد الأعمال ( ريادة الاعمال ) :

1- الأخلاقيات التى يتمتع بها رائد الأعمال :

يجب ان يكون على درجة عالية من الأخلاق والأحترام لنفسة قبل غيرة خاصة ان رواد الأعمال يؤثرون بشكل مباشر على حياة العديد من أصحاب المصالح الذين لا يعتمد على الموظفين وأسرهم فقط ولكن يشمل المجتمع ككل, والبيئة المحيطة به, والجمهور بوجة عام. فيجب ان يتمتع بدرجة عالية من النزاهة والقيادة .

2- رواد الاعمال والمشاكل السوقية واستغلال بعض الشركات الكبيرة لهم :

فى أحد المؤتمرات الريادية كان الحديث عن رواد الأعمال الناشئين عن عدم وجود قانون ونظام يحمى الشركات الناشئة الجديد من استغلال وسطو سلطة الشركات الكبيرة التى تخضع لخدمات رائد الاعمال الناشئ وتعقد معه عقداً وتضع عليه طلبات كثيرة ليكتشف رائد الاعمال الناشئ بعدها ان أن قيمة العقد لا يغطى قيمة تكاليف الطلبات الواردة بالعقد ويكون احيانا هذا سبب إفلاس الكثير من الشركات الناشئة فهذا استنزاف ومحاربة لرائد الأعمال الناشئ من قبل المؤسسات الكبيرة التي من المفترض أن تكون الداعم الرئيسي لريادة الأعمال ,وأخرى لا تفي بالدفعات الموقع عليها في العقد ولا التزام بالمواعيد المتفق عليها وفى حال ان فكر رائد الأعمال الناشئ ان يرفع دعوى قضائية يرى ان التكاليف التى يصرفها على القضية اكبر من العقد المحصل من العميل صاحب الشركة الكبيرة.

3- عدم توافر الاستراتيجيات التسويقية الجيدة لإنجاح النشاط :

يجب التحديث الدائم للشركة دائما بكل ما هو جديد فى عالم التسويق بشكال عام . سواء التسويق الالكترونى ام التسويق المتكامل لمواكبة التغيرات الجديدة التى تحدث فى عصرنا هذا ويمكنك تصفح مقال استراتيجيات التسويق الالكترونى.

4- دراسة  المنافسين داخل سوق سوق العمل   :

اخذ الحيطة والحذر الدائم من المنافسين فى نفس المجال وعمل دائما دراسات وتحليلات للإسواق لمعرفة طريقة عمل المنافسين لتجنب المخاطر التى تحدث.

5- عدم المشاركة المعرفية والسؤال الدائم لأصحاب الخبرة فى نفس المجال.

6- عدم القراءة والبحث عن جديد المجال وما وصل له فى عصرنا الحالى .

وفى نهاية المقال اود ان اذكر كل رائد أعمال بالاهتمام الدائم بكل جوانب مشروعك والبحث دائما عن اقوى الطريق التسويقية التى تعمل على انجاح مشروعك القائم بشتى الطرق .

لا تستسلم للفشل ابدا وأبدء بتحقيق ذاتك وحياتك .

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *